طلاب العلاقات العامة ينظمون معرضاً عن الصحافة الورقية

May 23, 2017
طلاب العلاقات العامة ينظمون معرضاً عن الصحافة الورقية
أقام طلاب «العلاقات العامة والإعلان» في جامعة العلوم والآداب اللبنانية معرضاً يوثق أبرز الأحداث التي شهدها لبنان والعالم العربي منذ العام 1916، حتى يومنا هذا، وذلك من خلال عرض عشرات الصحف اللبنانية.

حمل المعرض، الذي أقيم على مدى يومين، عنوان «101»، في إشارة إلى قرن وعام من الأحداث ومن التغطيات الصحافية، من قبل صحف عديدة، منها ما لا يزال موجوداً ومنها ما اندثر مع مرور السنين.

افتتح المعرض الذي حضره أعضاء من مجلس الجامعة ومجموعة من الأساتذة والطلاب، بكلمة للطالب محمد الخشن قال فيها: "إن الصحافة الورقية هي الأساس الذي قدّم الكثير للوطن والمجتمع، وهي الميدان الذي برع فيه مئات الكتّاب والصحافيين، ويجب أن لا تتحول الى ذكرى منسية".

وأثنى مدير كلية الإعلام فاروق رزق على هذا النوع من الأنشطة الثقافية، مؤكداً أن "جامعة العلوم والآداب اللبنانية ستسعى دائماً إلى إقامة المعارض والأنشطة التي تعزّز المعرفة وتسهم في بناء قدرات الطلاب".

وقد بدا الكثر من الحضور متأثراً لدى قراءة أخبار أوقفته على اعتاب الماضي في الحرب والسلم، وفي الاقتصاد والاجتماع والرياضة، فيما كان لافتاً عند الكثيرين، أن أحداث لبنان وكأنها تعيد نفسها على مدى عشرات السنين.
شارك هذا المقال